الجمعة، 2 ديسمبر، 2011

هل ستتبرع لإنقاذ الويكيبيديا ؟



" تخيل عالماً يتيح لكل الأفراد فيه دخولاً مجانيَّاً لجميع المعارف الإنسانية " * جيمي ويلز

تواجه الويكيبيديا – الموسوعة العلمية الالكترونية – اليوم أزمة قد تعرضها للتوقف بعد الإفلاس الذي يطولها. وقد قام مؤسس الويكيبيدا بتوجيه نداء لكل من يهتم بهذا الموقع للقيام بالتبرع ولو بدولار واحد، فهو بهذا سيُساهم في الحفاظ على النبع الذي ننهل منه المعرفة كل يوم تقريباً.  فالويكيبيديا هي الموقع الخامس الأكثر زيارة في العالم مع دخول أكثر من 400 مليون متصفح شهرياً عليه.  وأنا متأكدة أننا جميعاً نعرج على الموقع يومياً للتأكد من بعض المعلومات أو للقراءة بتفصيل في موضوعات معينة، خصوصاً و أن الويكيبيديا تُحدث باستمرار وتحتوي على كل ما نريده.

التزم مؤسس الويكيبيديا منذ إنشاء الموقع على أن تكون الويكيبيديا غير ربحية البتة، فالحرية تأتي عن طريق العلم، و العلم يجب أن يبقى حُراً ، ولذلك لم  يوفر ويلز خاصية الإعلانات فيها حتى لا تكون الإعلانات هي المتحكم بالموقع، و مع مرور الوقت وزيادة عدد الزائرين صارت الويكيبيديا تحتاج لخوادم كثيرة ولعمال أكثر، هذا و إن اخذنا بعين الاعتبار أن عدد العاملين في الويكيبيديا هو 95 عاملاً و عدد الخوادم 679 وهو يعتبر لا شيء مقارنة مع مواقع أخرى تعتمد على الإعلانات كالجوجل أو الياهو .

التبرع للويكيبيديا ليس شيئاً جديداً؛ ففي كل عام يطلب مؤسس الموقع من زوار وعُشاق الويكيبيديا و المعرفة القيام بالتبرع للموقع ولو بمبلغ ضئيل " دولار واحد " ولكن من واضح أن الويكيبيديا لا تحصل على الدعم الكافي من زوارها، مما يجعل الإعلان الملصق في الأعلى يظل أياماً وشهوراً معلقاً.  فقبل عامين حصلت الويكيدبيا على ما يقارب الثمانية ملايين دولار، في حين أن ميزانيتها الحالية لهذا العام تتجازو الثمانين مليون دولاراً.

كلنا نشتري كتباً ومجلات وصحفاً وندفع من جيوبنا أكثر من دولار واحد،  فلماذا لا نتبرع للويكيبيديا بمبلغ رمزي كل عام، وهي التي تتيح لنا القراءة فيها بالمجان والاطلاع على الكثير من المعارف؟

بإمكانكم التبرع عن طريق التحويل البنكي أو البطاقات الائتمانية .

هناك 3 تعليقات:

حمودة يقول...

أنا بصدد التبرع، لكنني أنتظر تفعيل حساب الباي بال.

يظل الإعلان معلقا كل عام حتى إتمام التبرعات. لكن ما أخشاه هو أن يكون الجشع قد أعمى أصحابها حتى لم يعد المال الكافي يكفيهم... وإذا استمر الاندفاع المالي هكذا فربما ستضطر الويكيبيديا إلى التوقف.

خطر ببالي قبل أيام أن أبحث عن حكم التبرع للويكيبيديا، وكانت الإجابة متوقعة :)

يذكر الموقع أنه احتاج إلى 29.5 مليون دولار لعام 2011، فأين أجد خطة عام 2012؟

BluE يقول...

لفتة حلوة :)

كوفية يقول...

أهلا حمودة ،

لو وصلت لمرحلة التوقف أظن بأن هنالك من سيقرر شراءها :)

حكم التبرع؟ بالتأكيد سيقولون : حرام :) رغم أنهم يستعملونها يومياً ;)

موجودة بنفسم القسم الذي تقوم بالتبرع منه أظن .

*

أهلاً زرقاء،

زمان عنك :)

حدث خطأ في هذه الأداة