الأربعاء، 13 أكتوبر، 2010

عُقْدَة


لا أعرف كيفَ صرتُ مرّةً واحدَة عُقدَة ! هكذا و اللهِ, تكوّرت ثُم انعقدت أطرافي في رأس رجُل.  وصار يراني جميعَ نساء الأرض. كلكم أنا وأنا أنتُم لأن دماغهُ لا يسعُ سواي المعقُودَة.  
حدث خطأ في هذه الأداة