السبت، 12 يونيو، 2010

نعم، مُتعبَة



متعبة من كل شيء ؛ من الكذبات البيضاء الصغيرة التي تأتي معلبة وجاهزة. من الأحلام المزعجة التي تنتابني مؤخراً، من الكوابيس الصغيرة التي تهمس في أذني طوال الليل، من ظلال لم تعُد تُحتمل، من مجاملات كاذبة وابتسامات طويلة وعين باكية وقلب صغير جداً . صرت أفكر بشكل جدي أن أنسلخ عن هذا العالم وأبني وطناً صغيراً لي، وربما كوخاً صغيراً أستيقظ فيه على صوت فيروز، وتكون هنالك ركوة قهوة جاهزة للسكب، ومكتبة صغيرة مرتبة فيها قليل من الغبار.
عندما كُنت أخبره عن أفكاري في الفترة الماضية كان يضحك عليَّ ويُخبرني أنني لاأزال ممتلئة بالأحلام، وبأن أحلامي ستظل حبيسَة ذاك الخيال الذي أبنيه كل يوم. كنت أود إخباره أن الحياة من دُون خيال لا تساوي شيئاً، لن تكون سوى روتين تافهٍ لا معنى لها، لأن الأحلام خلقت للحياة ولم تخلق لأي شيء آخر. لم تسنح لي الفُرصة لإخباره بذلك، رُبما لأنني لم أكن مجبرة على ذلك، أو لأن الحياة ألزمتني الصمت كي لا يزداد المجانين الحالمون في هذا العالم.

هناك 5 تعليقات:

sara يقول...

[ آنآ ] مُتعبةٌمِثلُكِ :s


دآئِماً مآ أَحلُم ولكِن عِندَ لحضةِ جمآلُ الحُلِم أَجدُ صوتَ أُمي بِقوه يقُول : سآآآآآره :s


لَأعُودَ إِلى الوآقِعِ المُر بعُنف :\

بعثَرتُكِ زخآتٍ مِن جمآلٍ يآ حبيبه

شُكراً ُشكراً لكِ يآ عذبَه

كوفية يقول...

ربما لأن الواقع والحلم لا يلتقيان :)

سعيدة بكِ سارة.

غير معرف يقول...

القليل من الغبار جيد
يذكرك أن هناك منفضة يجدر بك استخدامها بين يوم وآخر
;)

OW

غير معرف يقول...

القليل من الغبار جيد
يذكرك أن هناك منفضة يجدر بك استخدامها بين يوم وآخر
;)

OW

كوفية يقول...

أفهم من ذلك أنك تقوم بتحريضي على التدخين؟ :D
النوم اريح :]

حدث خطأ في هذه الأداة