السبت، 25 أبريل، 2009

اعترافات قناع - يوكيو ميشيما


إن هذه الرواية أشبه بسيرة حياة الكاتب – أي يوكيو ميشيما – فهي تتحدثُ عن صبي ذي رغباتِ مُحرمة. رغبَةُ المَوت خلال المَوت، رغبَةُ التعمنُ في جسد شاب بالغ، رغبَةُ الدم وحُب الفُرسان. ورُبما من هذا المُنطلق انتحرَ ميشيما انتحاراً غريباً مُدهشاً ، كي يمُوت كالقصيدَة التائهَة، على طريقة فرسان اليابان الشجعان القدماء. وتتزامنُ الحرب معَ تلك الوقائع، ورُبما لهذا السبب لا يمُوت البطل. رُغم أن المَوت ظل وراءه يركُضُ. ورُغم أنه ظل يقُول لحبيبته أنهُ قد لا يعُود ولكنّه في صميم قلبه مُتأكد أن لا مَوت قادمٌ اليَومَ .

هنالك صراع ضخم في نفس كوشان. هُو يود أن يكُون زوج سونوكو المقبل، و في نفس الوقت فإن ذلك ليس مُمكنا في خضم تلك الرغبات المُحرّّمة. يتقدمُ خُطوةً للأمامِ ثُم يعُود للوراء سريعاً.

سونوكو ، تلك الفتاةُ البريئة التي تنجذبُ للحُب لأنَّها فتاةٌ طبيعيةُ لها رغباتٌ وأحلامٌ وشفاهُ عذراء، لم تعرف أنها ضحيةٌ صغيرَة لشابٍ يودُ أن يتخلص من شذوذه وأن يُشعر الآخرين أنَّهُ شاب عادي، وطبيعي ويستطيعُ أن يُحب ويتزوج ! تمُر السُنون ويظل السؤال " لماذا " عالقاُ في قلب سونوكو دُون أية إجابَة .

يُقال بان هذه الرواية يجبُ أن تقرأ قبل البدء بقراءة رباعية بحر الخصب. وفي رايي أن هذا الكتاب هُو الكتاب الأول الذي يجب ان يُقرأ لميشيما حتّى تُفهم ذاتُه قبلَ الولوج بعوالم أخرى مربُوطة به.

الأخطاء الإملائية والنحوية في هذه الرواية كانت كثيرة جداً وعلى نحو مزعج حقاً. أجد الأخطاء دائماً في جميع الكُتب التي أقرؤها ، قلما ينجُو كتاب من خطأ إملائي. إلا أن هذه الرواية كانت غارقَة في الأخطاء للأسف.

هناك 3 تعليقات:

حمودة يقول...

لكن الترجمة بالمقابل كانت مميزة بالفعل، أو على الأقل هذا ما أذكره. كان الحوار الياباني مترجما جيدا إلى العربية، كذلك طريقة كلام اليابانيين متقنة في الترجمة.

أضيفي إلى شذوذه كذبَه في أكثر من موضع، أحدها فيما يتعلق بمكان عمله، وقد أشار المترجم إلى ذلك التناقض. كذلك زعمه أنه يتذكر لحظة ولادته، هذه كذبة واضحة :)

أتوقع أن هناك كذبات أخرى بين السطور، وربما تعمد إظهار نفسه بذلك الشذوذ المنفّر جدا ليترك انطباعا ما في نفوسنا. وليثبت انطباق نظرية "الحب الأفلاطوني" عليه. برأيي أنه لم يتزوج سونوكو لأنه فاشل، ولفشله فقط لم يتزوجها.

لكنّ الرواية تجذب القارئ رغم ما فيها، تشعرين بالمشاعر الحقيقية التي أحس بها اليابانيون إبّان الحرب. وشدتني قصة سونوكو كثيرا وتأّثرت بتلك المسكينة.


دمت بود...

كوفية يقول...

لم أعلق على الترجمة. لو دقق النُسخة احدُ ما قبل الطبع لكان أفضل. بعض الكلمات - مقطوشة - وأخرى مقلوبة . الأخطاء كانت كثيرة .
بالمناسبة أظن - حوالي 80% :\ - ان الترجمة كانت من الانجليزية وليست من اليابانية مباشرةً.
الرواية مميزة . وأحد الأشخاص - لست أذكر اسمه - قد صنفها من ضمن أفضل 50 كتاب يجب أن يُقرأ.

نعم هُو كذَّاب كبير . حتى عندَما يختلي مع نفسه ويُفكر لماذا حدث هذا لا يجدُ إجابة ، يضع حُججاً واهية لا أكثر.

أهلاً بك.

غير معرف يقول...

شكراً جزيلاً على التدوينة المركزة,
أشعر بانجذاب كبير جداً لهذا الكاتب و أنتظر بفارغ الصبر أن أقرأ رواياته

متأكد أنه سيكون رفيقاً جيداً لي

YOU HAVE A NICE BLOG
GOOD LUCK

zikoniss ) Morocco

حدث خطأ في هذه الأداة