الخميس، 9 أكتوبر، 2008

صُدف

هل أنا مجبُورة على أن اميل برأسي داخل دائرَة مُزعجَة كَثيراً ؟
إنني أعاتبُ نفسي كَثيراً لاجل أن أبقي عينيَّ مُغلقتين ولا أبصرُ ومعَ ذلك أستشعرُ ما حَولي بيدايَ .
كانت تميل برأسها وتُخبرني وكأنها تعرفُني . تتحدث بطلاقة. لمحت الكَثير من الأسماء التي تتطايرُ سريعاً طلبتُ منها أن تعيد ما قالت وصرخت : أنا أعرفكِ منذُ وقت طويل. منذُ سنوات كَثيرَة، وكُنت أراكِ البنت الساذجَة ، فكيفَ أنتِ اليَوم مُختلفة ؟ كيفَ لمْ تتذكريني كيفَ لا تتذكرين منء كانت تضحكُ معَك وتحميكي ؟
هل أستطيعُ أن أجزمَ أنني أملكُ حاسة سادسَة وقلبَاً ينقبضُ كُلما شعر بأمر غَريب ؟
انا أعرفكم جميعاً وأعرف كيف هُو مُستقبلُكم القادمُ غَداً.
تفتحُ يدهَا وأرى طلاسمَ تكادُ تختفي من عليهَا. لَمْ أفكر أن أسألهَا لأنني تنبأت بتأويلها . أنا البنتُ التي تعرفُ كُلَّ شيءٍ ولا تُريد أن تحكي .

هناك تعليقان (2):

fo0fo0 يقول...

الصدف ..هـي من رمتنـي في آح ـضان

مدونتك ..

آعتقد انهـا من آجمل الصدف ..

وسأكون الفتاه التي تعرف كيف ..

تشكرك على حسن آستضافتك لي >_<

كوفية يقول...

كم أنتِ لذيذة يا عزيزتي (k)

حدث خطأ في هذه الأداة