الجمعة، 14 أكتوبر، 2011

فرانسوا أبو سالم


في بداية تشرين الاول؛ قرر أبو جميل أن يقول لنا : وداعاً 

استمعت إلى نشرة الاخبار الاخيرة 
لم تقل أني ميت
تفقدت أعضاء جسمي فوجدتها كاملة
عشر أصابع تحت
عشر أصابع فوق
عينان .. أذنان ...  أنف طويل
اصبع في الوسط
اما القلب فإنه لا يُرى
ولا أجد من يشير إليه سوى قدرتي الخارقة على إحصاء اعضائي
إذاً أنا حي

* ذاكرة للنسيان \ من كتاب ومسرحية ذاكرة للنسيان التي قام ببطولتها أبو سالم

هناك تعليقان (2):

حمودة يقول...

الرجل مات منتحرا، والانتحار فشل اجتماعي، وديني... هو فشل إنساني

أستغرب ما الذي دفع شخصا بذلك القدر من النجاح على الانتحار!

أحيانا أشك بأنه انتحر حقيقة، لكن التحقيقات بينت أنه انتحر فعلا، أو على الأقل بهذا صرح القوم

كوفية يقول...

آه بعرف انو التحقيقات بتقول انو انتحر.

مو عارفة، معقول ؟ - بجوز !

حدث خطأ في هذه الأداة